truth-seeker

للتحميل

صرح نائب مدير عام جمعية النجاة الخيرية الأستاذ/ جمال الشطي أن لجنة الدعوة الإلكترونية التابعة للجمعية تعمل على مواصلة ريادتها عبر شبكة الإنترنت وفق أحدث الدراسات والأبحاث المتخصصة في مقارنة الأديان وبيان النسب المئوية لأتباع الديانات حول العالم، وأن اللجنة تابعت بقلق تلك الدراسات والأبحاث التي تثبت تزايد أعداد المتشككين والملحدين حول العالم بصورة كبيرة للغاية- حيث يعد التحول إلى التشكك والإلحاد من كافة الأديان حول العالم هو التحول الأوسع انتشارا في عالمنا المعاصر، كما تزايدت أعداد هذه الفئة في العالم العربي والإسلامي بصورة غير متوقعة نتيجة لتأثر بعض العرب والمسلمين ببعض الأفكار الغربية المستحدثة التي تعتمد على نظريات واهية.
ورغبة من اللجنة في المشاركة في حل هذه المعضلة العقدية فقد خصصت اللجنة موقعا وتطبيقا للتعريف بالإسلام للمتشككين والملحدين حول العالم، واعتمدت اللغة العربية كواحدة من هذه اللغات الخمس بجانب (الإنجليزية والإسبانية والروسية والرومانية) لتساهم اللجنة في الإجابة على كافة أسئلة واستفسارات المتشككين والملحدين.
وبين الشطي أن التعريف بالإسلام لهذه الفئة تحديدا يحتاج إلى أن يتحلى الداعية بأسلوب خاص في الإقناع والتواصل مع المتشكك، حيث أن هذه الفئة لا تقتنع أصلا بأي أدلة دينية أو شرعية، وأن غالب أدلتهم لا تقوم إلا على نظريات علمية يعتقدون صحتها وسلامتها من الانحراف والشطط، رغم كونها لازالت نظريات خاضعة للأسس البحثية المجردة من احتمالية الصواب والخطأ ولم تصل بعد إلى مرحلة الحقائق العلمية، لذلك يعتمد فريق العمل باللجنة في محاورتهم لهذه الفئة على أن يتسلحوا بسلاح الحقائق العلمية الدامغة التي أقرها الإسلام وظهرت جلية واضحة في آيات القرآن الكريم، والمنطق السليم الذي يقود إلى وجود الخالق سبحانه وتعالى وعز وجل.
وأوضح الشطي أن صعوبة التواصل مع فئة الملحدين أيضا أنهم مقتنعون أنهم على صواب وأن أصل العالم في عدم وجود الإله لأنه لا توجد شواهد مرئية أو مادية على وجود الإله من وجهة نظرهم، ولكن مثبت الإله هو الذي يحتاج إلى الأدلة لإثبات وجوده، لذلك يحرص دعاة اللجنة على تفنيد ونفي جميع هذه الشبه المضللة واثبات وجود الإله ووحدانيته وعلمه بالأدلة العقلية المنطقية التي تعتمد على تسلسل الإقناع السليم.
ودعا الشطي أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء لحمل أمانة التعريف بالإسلام بجانب لجنة الدعوة الإلكترونية وذلك بدعم تطبيقات اللجنة ومواقعها الإلكترونية، علما بأن تكلفة هذا التطبيق تبلغ 1500 فقط ألف وخمسمائة دينار كويتي لا غير- للتواصل لدعم التطبيق يرجى الاتصال على 96066999 أو 97288044.
لتحميل التطبيق من خلال الرابط:
http://bit.ly/TruthSeeker
لمتابعة موقع دعوة المتشككين والملحدين من خلال الرابط:
www.truth-seeker.info