Loading...

للعام الثالث على التوالي تحصد لجنة الدعوة الالكترونية ٦ جوائز لـ ٦ مشاريع معلوماتية تقنية للتعريف بالإسلام وتعليم المهتدين الجدد

د.-عبد-الله-العجيل1

 

صرح رئيس لجنة الدعوة الإلكترونية الدكتور عبد الله محمد العجيل، أن اللجنة حصلت بفضل الله وتوفيقه على المركز الأول في مجال الاحتواء الإلكتروني والمركز الثاني في مجال التعليم الإلكتروني في المسابقة الكويتية المعلوماتية التي تقيمها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي تحت الرعاية السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ/ صباح الأحمد الصباح، بمشروعي (نشر ترجمات القرآن الكريم وعلومه وتعليم المهتدين الجدد) على الترتيب، لتحقق اللجنة بهذا إنجازا متميزا حيث حازت اللجنة على 6 جوائز بستة مشاريع معلوماتية تقنية للتعريف بالإسلام وتعليم المهتدين الجدد خلال السنوات الثلاثة الأخيرة.
وأشار العجيل أن هذا الانجاز وهذه التكريمات تدفع فريق العمل باللجنة لبذل مزيد من الجهد والمثابرة لمواصلة طريق النجاح الذي اعتمدنا فيه على أن نقدم الصورة المثلى للإسلام الوسطي المعتدل لجمهور متابعينا والمتواصلين معنا عبر أنشطة اللجنة وخدماتها الدعوية المتعددة، حيث أن اللجنة تمتلك فريق عمل غاية في التميز والاحترافية آثر أن يحمل أمانة التعريف بالإسلام وتعليم المهتدين الجدد بأحدث الوسائل والأدوات التقنية، وبأفضل الأساليب الدعوية المتخصصة التي تتوافق مع صحيح الدين الإسلامي الحنيف وسليم العقل والمنطق.
وقد بين العجيل في هذا الإطار أن مشروع (نشر ترجمات القرآن الكريم وعلومه) الحائز على المركز الأول في مجال الاحتواء الإلكتروني هو عبارة عن مشروع متكامل لنشر ترجمات القرآن الكريم وعلومه بأكبر قدر ممكن من اللغات الحية الذي وصل حاليا إلى 100 إذاعة متخصصة لترجمات وقراءات القرآن الكريم بــ 40 لغة حية، حققت عدد دقائق استماع بلغ أكثر من 33 مليون دقيقة استماع من خلال 3.5 مليون مستمع من 200 دولة، في محاولة من فريق العمل باللجنة بتقديم ترجمات ومعاني القرآن الكريم وعلومه لأي راغب في الاستماع إليه أو التزود من علومه الشرعية التي لا تنضب ولا تخلق عن كثرة الرد، إذ يعتبر القرآن الكريم السبب الأول والرئيس في تزايد أعداد المهتدين الجدد وارتباط المسلم بدينه وبكتابه، لما يجده المهتدي من إعجاز واحكام بالغ ينبئ عن يقين جاذم بأن القرآن الكريم كلام الله وكتابه.
وقد أشار العجيل كذلك إلى أن هذا المشروع عبارة عن موقع الكتروني متخصص يحتوي جميع هذه الإذاعات قسمت على ترجمات القرآن الكريم حسب التقسيم الجغرافي (لغات أوروبية 12 إذاعة- لغات أسيوية 24 إذاعة – لغات إفريقية 8 إذاعات- قراءات 20 قراءة– تلاوات عربية 28 إذاعة- تفسير القرآن الكريم 6 إذاعات)، وكذلك يحتوي المشروع على تطبيق يتوافق مع كافة الأجهزة الذكية واللوحية الرقمية، رغبة منا في أن يصل المشروع إلى جميع الراغبين في الارتباط بالقرآن الكريم على مدار الساعة.
أما مشروع (تعليم المهتدين الجدد) الذي حصد بفضل الله وتوفيقه المركز الثاني في مجال التعليم الإلكتروني، فهو مشروع متكامل يقوم دعاة اللجنة وموظفيها من خلال هذا المشروع المتكامل بتقديم العلوم الشرعية والتعليم الإلكتروني للمهتدين الجدد من شتى بقاع الأرض بأكثر من 13 لغة هي أكثر اللغات التي يتزايد عدد المسلمين من المتحدثين بها، حيث يتابع دعاة اللجنة وفريق العمل هؤلاء المهتدين في جميع ما يخص المهتدين الجدد وكذلك التواصل معهم في كافة المناسبات والأيام الإسلامية، كما يحتوي المشروع كذلك على تطبيق متخصص للهواتف الذكية للتواصل مع المهتدين الجدد وتعليمهم أساسيات ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف.

 

فيما دعا العجيل- الله تعالى – أن يكتب الله ثواب هذه الانجازات وأثرها الطيب النافع في ميزان المحسنين والمتبرعين من أهل هذه البلد الطيبة الكريمة المعطاءة، كما حث العجيل جموع أهل الكويت على مشاركة اللجنة أنشطتها وخدماتها الدعوية من خلال المساهمات المادية الفاعلة التي تدفع اللجنة لأن تقدم مزيدا من الانجازات والنجاحات في خدمة التعريف بالإسلام وتعليم المهتدين الجدد.

2017-11-09T11:51:03+00:00مايو 18th, 2016|الأخبار, جوائز|